Loading...

موقع مسكنة maskana.com

موقع مسكنة
maskana.com

حفر 51 بئرا جديدا ضمن خطة طوارئ لتأمين المياه لأهالي حلب

تاريخ الخبر: الثلاثاء 07 شباط 2017

بحث المهندس نبيل الحسن وزير الموارد المائية مع المعنيين في محافظة حلب اليوم خطة الطوارئ الهادفة لتوفير المياه للمواطنين وذلك نتيجة قيام تنظيم داعش الإرهابي بقطع المياه عن المحافظة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.

وبين وزير الموارد المائية أن الوزارة بالتعاون مع المحافظة وجميع المعنيين وفي إطار الجهود الحكومية المبذولة لتوفير الخدمات لأهالي حلب قامت بإعداد خطة الطوارئ وقد تم اعتمادها وستنفذ لكونها ضرورية لتحقيق التحسن المائي في حلب وهي تقوم على حفر 51 بئرا جديدا في أطراف المدينة وفي أماكن محددة ذات مأمولية مائية وهذه الآبار تضاف إلى 150 بئرا المحفورة في المدينة بوقت سابق.

ولفت المهندس الحسن إلى أن الخطة تعتمد على الربط الحلقي بين هذه الآبار وإيصالها إلى الخزانات التجمعية ومن ثم ضخها إلى الخزانات الرئيسية في المدينة وبالتالي ستعود المياه إلى الضخ عبر الشبكة لافتا إلى أن تنفيذ الخطة بدأ منذ أربعة أيام وتعمل الحفارات على حفر 26 بئرا موزعة على أربعة مواقع في وقت واحد وسيتم استكمال الحفر والتجهيز ووضع الآبار في الخدمة والإستثمار في القريب العاجل ضمن خطة محكمة لتغطية جزء من احتياج أهالي حلب.

وأشار الوزير الحسن إلى أن قيام تنظيم “داعش” الإرهابي بقطع المياه من مصدرها الرئيسي في محطات المعالجة في الخفسة منذ 24 يوما هو جريمة ضد الإنسانية وتحرم أكثر من ثلاثة ملايين مواطن من المياه.

من جهته قدم محافظ حلب حسين دياب عرضا شاملا عن الواقع الخدمي والمائي في المحافظة والجهود المبذولة لتوفير المياه وتوزيعها عبر الصهاريج والخزانات التي يزيد عددها على 550 خزانا موزعة على كل الأحياء.

وخلال الإجتماع تمت مناقشة خطة المحافظة لتأمين أكبر كمية من المياه للأحياء السكنية والأهالي في ظل الظروف الراهنة وتم التوصل إلى وضع آلية عمل جديدة تقوم على التشاركية بين جميع الجهات لتحسين استثمار الآبار الجاهزة وتوزيع كميات المياه على الأحياء بشكل مناسب.

حضر الاجتماع أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار والدكتور سامر أحمد المدير العام لهيئة الموارد المائية وعدد من المعنيين.

الرئيسية طباعة المقال للخلف

أحدث أخبار الموقع

تطبيق موقع مسكنة على الموبايل

حركة زوار الموقع