Loading...

موقع مسكنة maskana.com

موقع مسكنة
maskana.com

نصر الله: استقالة الحريري من رئاسة الحكومة اللبنانية قرار سعودي أرغم عليه

تاريخ الخبر: الثلاثاء 07 تشرين الثاني 2017

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن استقالة سعد الحريري من رئاسة الحكومة اللبنانية قرار سعودي أجبر عليه ولم يكن برغبته ولا إرادته.

وقال السيد نصر الله في كلمة له اليوم نقلتها قناة المنار إن كل القوى اللبنانية كانت تتوقع الضغط على الحريري خلال زيارته الأولى للسعودية لكنه نقل بعد عودته إلى لبنان حرص السعودية على تقديم المساعدة للبنان ليغادر مجددا على عجل إلى الرياض ويعلن استقالته عبر تسجيل بثته قناة “العربية” السعودية بعد ساعات على استدعائه الثاني إثر تصريحات أحد المسؤولين السعوديين بحق لبنان وحزب الله.

وأضاف السيد نصر الله إن الجميع توقف عند شكل تقديم الاستقالة والمكان والطريقة وما فيه من دلالات ترتبط بسيادة لبنان وكرامته لأنه حتى لو أجبر الحريري على الاستقالة كان الأفضل أن يسمح له بالعودة إلى لبنان والذهاب إلى رئيس الجمهورية وتقديم استقالته وإعلانها من القصر الجمهوري لكن الشكل الذي تمت به يكشف طريقة وأسلوب التدخل السعودي في الشؤون الداخلية اللبنانية علما أن السعودية تنتقد الآخرين وتهاجمهم وتعلن حروبا عليهم لأنها تتهمهم بالتدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية أو العربية.

وأشار السيد نصر الله إلى أن بيان الاستقالة وما تضمنه من اتهامات خطيرة يختلف عن النهج الذي سار عليه منذ تسلمه رئاسة الحكومة قبل عام داعيا اللبنانيين إلى التريث لفهم السبب الحقيقي للاستقالة التي فوجئء بها كل اللبنانيين لافتا إلى أن حزب الله لم يكن يرغب بحصولها لأن الحكومة كانت تملك القدرة على الاستمرار ومواكبة الإنجازات الجديدة حتى إجراء الانتخابات النيابية المقبلة.

وبين السيد نصر الله أنه لا وجود لسبب داخلي لبناني يدفع الحريري للاستقالة ويجب البحث عن السبب في السعودية فربما تكون جاءت نتيجة صراع داخلي في السعودية بين الأمراء على السلطة أو هو صراع له ابعاد مالية أي أن الحريري كان محسوبا على أحد الأطراف في العائلة الحاكمة في السعودية أو قد تكون السعودية ليست راضية عن أدائه وتريد أن تستبدله برئيس وزراء يلتزم حرفيا بسياساتها ويأخذ البلد إلى المدى الذي تريده.

وقال السيد نصر الله إنه يحق للبنان أن يسأل عن مصير الحريري هل هو في الإقامة الجبرية وهل سيسمح له بالعودة إلى لبنان وخاصة بعد الأنباء عن زج العشرات من الأمراء والوزراء ورجال الأعمال السعوديين في السجون داعيا اللبنانيين إلى التريث حتى اتضاح سبب الاستقالة وضرورة التحلي بالمسؤولية الوطنية والحرص على الأمن والاستقرار في البلد.

وأكد السيد نصر الله أن كل من يسعى إلى إعادة الأوضاع في لبنان إلى الوراء لا يعمل لمصلحة بلده بل لمصلحة أسياده في الخارج مشيرا إلى أن ما أشاعته قناة العربية حول محاولة استهداف الحريري غير صحيح على الإطلاق فالأمن الداخلي والجيش اللبناني أكدا أنه لا وجود لأي مؤشرات بهذا الاتجاه وقد يكون الهدف من هذه الإشاعة تبرير عدم عودة الحريري إلى لبنان.

وحول الحديث عن أن استقالة الحريري تشكل مقدمة لشن عدوان إسرائيلي على لبنان قال السيد نصرالله إن “إسرائيل” لا تعمل عند السعودية بل عند الأمريكي ووفق مصالحها والعدوان الإسرائيلي على لبنان لا يمكن نفيه بشكل قاطع انما يخضع لحسابات إسرائيلية تجمع أن “إسرائيل” لن تذهب إلى حرب ضد لبنان إلا إذا كانت “جدواها عالية” لأن آثارها الاستراتيجية على وجود الكيان الإسرائيلي ستكون كبيرة.

واعتبر السيد نصرالله أن الكلام عن أن السعودية تحضر لـ “عاصفة حزم” باتجاه لبنان على غرار عدوانها على اليمن ليس له أي أساس أو معنى متسائلا من أي أرض يريدون مهاجمة لبنان من سورية التي فشل مشروعهم فيها أم من فلسطين المحتلة أم من البحر فهذا لا مكان له وغير منطقي.

الرئيسية طباعة المقال للخلف

تطبيق موقع مسكنة على الموبايل

حركة زوار الموقع